• Friday 21 June 2024
  • 2024/06/21 05:24:38
{رياضية: الفرات نيوز} قبل ساعات من اللقاء المصيري مع وستهام يونايتد الذي يحدد مصير بطولة الدوري الإنكليزي الممتاز، كشف المدرب الإسباني لنادي مانشستر سيتي الإنكليزي، بيب غوارديولا، أنه سيظل مدربا للفريق خلال الموسم المقبل.

ولدى سؤاله عما إذا كان سيشرف على تدريب حامل لقب البطولة الإنكليزية الموسم المقبل، قال غوارديولا في مؤتمر صحفي، السبت: "نعم، لدي عقد وأرغب في البقاء هنا".

وأضاف: "خطتي هي البقاء هنا للموسم المقبل"، وفق ما نقل وكيل اللاعبين الشهير فابريزيو رومانو.

وكان موقع "غول"، قد نقل عن الصحفي بموقع "ذا أثليتك"، ديفيد أورنستين، الخميس، أن "هناك اتجاها قويا داخل مانشستر سيتي يشير إلى انتهاء العلاقة مع المدرب الإسباني"، لكنه لفت إلى أن ذلك سيكون بنهاية الموسم المقبل.

وقال أورنستين: "لا أعتقد أن القرار قد اتُخذ.. لكن هناك شعورًا داخل النادي وفي الوسط المحيط، بأن بيب سيغادر مانشستر سيتي في صيف عام 2025، لكن ليس لدي حاليًا أي دليل يدعم هذا الأمر".

ويتطلع سيتي إلى كتابة التاريخ والتتويج بلقب الدوري الإنكليزي للمرة الرابعة توالياً، الأحد، ضمن المرحلة 38 الأخيرة، لكن أرسنال يتربص به ويأمل في تعثر أخير للمتصدر يُمكّنه من الحصول على اللقب الغائب عن خزائنه منذ 20 عاماً.

ويدخل سيتي مباراته الأخيرة أمام ضيفه وست هام وهو في الصدارة بفارق نقطتين عن أرسنال، الذي يستضيف بدوره إيفرتون، حيث تقام جميع المباريات في الوقت عينه.

ولم يخسر سيتي منذ 34 مباراة، ولو أنه ذاق طعم الخروج من ربع نهائي دوري أبطال أوروبا على يد ريال مدريد الإسباني بركلات الترجيح، كما أنه فاز في مواجهاته السبع الأخيرة مع وست هام تحديداً.

وفي حال فوزه في المباراة الأخيرة، سيتوّج فريق مدينة مانشستر باللقب للمرة السادسة في 7 مواسم مع غوارديولا، مما دفع البعض إلى التشكيك بمدى التنافسية في الدوري، وفق فرانس برس.

وقال غوارديولا: "ليس مملاً، إنه صعب"، مشيراً إلى أن فرقاً مثل مانشستر يونايتد وتشلسي وأرسنال من المفترض أن تكون في منافسة شديدة مع سيتي، في ظل صرفها مبالغ مماثلة في التعاقد مع لاعبين خلال السنوات الماضية.

اخبار ذات الصلة