• Monday 15 July 2024
  • 2024/07/15 09:12:32
{اقتصادية: الفرات نيوز} نفى مستشار رئيس الوزراء فادي الشمري، وجود عقوبات من وزارة الخزانة الامريكية على العراق بسبب تهريب الدولار الى الخارج

وقال الشمري في تصريح صحفي "في السابق كنا نقف مذهولين أمام عمليات غسل الأموال في مزاد العملة وكانت الصيحات تتعالى من كل الطبقات السياسية والاجتماعية والشعبية لانها استنزاف للاقتصاد الوطني" مبينا "كانت هناك عمليات غسيل أموال كبرى تستفاد منها دول ومنظمات وفاسدين".

وأضاف "إنطلاق المنصة هو التحاق العراق بالنظام المالي والاقتصاد الدولي، ولا يوجد فرض عقوبات على العراق من قبل الخزانة الامريكية لكن احيانا يكون تشديد بالمعايير لايصال رسائل سياسية محتملة".

ولفت الشمري الى ان "الحكومة السابقة لم تهيىء مستلزمات تطبيق نظام المنصة، والشمري: 90 ٪؜ من شركات الكبرى دخلت المنصة بعد ان كانت النسبة لا تتجاوز 5 ٪؜" منوها الى ان "العمليات ضد المضاربين بالدولار مستمرة".

وتابع ان "الأجهزة الامنية مستنفرة لملاحقة المضاربين بالدولار" مؤكدا ان "المواد الغذائية الأساسية لم تتاثر بسعر الدولار".

وأوضح الشمري، ان "معدل 20 مليون دولار يومياً تقريباً قيمة التجارة الحرة البينية بين العراق وايران اذا اعتمدنا حجم التجارة السنوية بقيمة 5.5-6 مليار دولار" مشيرا الى ان "هناك مفاوضات مع الجانب الايراني لخلق منصة عملات جديدة غير الدولار لتأمين التجارة البينية بين البلدين".

وقال ان "الفيزا دايركت هي خدمة مصرفية جديدة اطلقها احد اهم المصارف الرقمية في البلاد باشراف البنك المركزي وبالتعاون مع شركة فيزا الدولية ويسعى المركزي لتعميم التجربة على بقية المصارف الحقيقية العاملة في البلاد".

واستطرد بالقول ان "الفيزا دايركت خدمة مصرفية ستقدم خدمة مصرفية للتجار المحليين ممن يحولون اموال بسقف صغير الى خارج البلاد بغضون 30 دقيقة وهو جالس في بيته، وهذا سيساعد على انهيار اسعار السوق السوداء ومضاربات المضاربين" لافتا الى ان "خدمة الفيزا ديراكت هي إنطلاقة أساسية وستراتيجية للنظام المصرفي والمالي في العراق".

اخبار ذات الصلة