• Tuesday 18 June 2024
  • 2024/06/18 10:42:51
{رياضية: الفرات نيوز} يسجل نادي الكهرباء، مساء اليوم الثلاثاء، الحدث الأبرز في تاريخه بخوض أولى مبارياته في كأس الاتحاد الآسيوي ضد الكويت الكويتي.

ويلتقي الفريقان على ملعب البصرة الدولي، ضمن منافسات المجموعة الثانية التي تضم أيضا الوحدات الأردني واتحاد حلب السوري.

ويعتبر الكهرباء الفريق الثاني المشارك في هذه النسخة بعد الزوراء الذي هُزم أمام العربي الكويتي (1-2).
 

الاستحقاق الأول

يدخل الكهرباء المباراة بطموح مشروع للخروج بنتيجة إيجابية، متسلحا بعاملي الأرض والجمهور رغم الإقرار بأن مهمته لن تكون يسيرة أمام منافس قوي له ثقله الكبير على الساحتين الكويتية والعربية، ويضم نخبة من الدوليين المؤثرين سواء من المحليين أو الأجانب.

وكان الكهرباء قد أعد للقاء الكويت بتجربتين وديتين محليتين من الوزن الثقيل تعادل فيهما مع القوة الجوية (3-3) ومع الزوراء (2-2).

صفقات وتغييرات

توليفة الكهرباء في الموسم الحالي ضمت 7 لاعبين جدد: محمود خليل القادم من أربيل، ونجم شوان من الزوراء، ومصطفى الآمين من الطلبة، وحيدر أحمد من زاخو، والمنتصر بالله فؤاد من نفط الوسط، بجانب الكاميروني بارجا نكوبا والغاني شافيو مومني لاعب دهوك السابق.

كما حافظ الفريق العراقي على عدد معتبر من لاعبي الموسم السابق أبرزهم ثلاثي حراسة المرمى، علي عبادي وعمار علي وعبد الله فيصل، بجانب حارث فلاح ومحمد سلام وسجاد خليل وسيف حاتم وأموري فيصل وعلي السجاد صباح.

وإيفان خالد وعبد الله عبد الأمير وعلي خالد، والسوري زاهر ميداني والسنغالي ديمبي داودا والغاني بولو نارتي.

من جهة أخرى، خسر الكهرباء في النهاية مجهودات 6 لاعبين مؤثرين: علي جاسم الذي رحل للقوة الجوية، مع زميليه مصطفى سعدون والكاميروني فرانك سيدرك.

كما غادر حسين فلاح إلى الزوراء، ووقع الهداف مهيمن سليم ملاخ لزاخو، والتحق عباس جاسم بنفط ميسان.

ولم يحقق القوة الجوية والزوراء اي انتصار في بداية مشوارهما الآسيوي الذي أنطلق أمس بعد تعادل الأول مع سابهان الايراني وخسارة الثاني مع العربي الكويتي.

اخبار ذات الصلة