• Tuesday 16 April 2024
  • 2024/04/16 10:13:48
{اقتصادية: الفرات نيوز} قلل خبير اقتصادي، من تأثير قرار وكالة التصنيف الائتماني الدوليَّة {فيتش}، بعدما أعلنت عن تخفيض التصنيف الائتماني لمصرف التجارة العراقي (TBI) إلى {CCC+}.

وقال عبد الرحمن المشهداني لوكالة {الفرات نيوز}، ان "هذا التصنيف لم يأت بالجديد لانه تصنيف قديم وهو تصنيف العراق منذ سنوات رغم انه غير جيد، كما ان المصرف العراقي للتجارة لا يحتاج الى إئتمان مصرفي لانه وكيل الحكومة ويمول مشتريات الحكومة ولا يقترض بل هو يسدد مدفوعات الحكومة والحديث عن غير ذلك فهو خارج الاختصاص".
وأضاف "والوكالة الدولية {فيتش} تشير الى ان المؤسسات المصرفية العراقية لا تملك شفافية كاملة وهذا مؤشر لدينا منذ سنوات والامر الأهم ان من يتولى إدارة مصرف التجارة العراقي يتم تغييرهم بتهم فساد وسوء الإدارة لذا فان المشكلة بالبيئة الداخلية وليس الخارجية وهذا ما يؤثر على تصنيف العراق".
وأكد المشهداني، ان "تصنيف {فيتش} لم يضيف شيئاً جديداً ولا يؤثر على العراق".
وكان المستشار المالي لرئيس الوزراء، مظهر محمد صالح قال في تصريح صحفي سابق، إنَّ "التصنيفات الائتمانية ترتبط بقدرة المصرف على الحصول على تسهيلات ائتمانية، والمصرف العراقي للتجارة TBI يتعامل بتغطية كاملة للاعتمادات مقدماً وبالتالي لن تتعرض اعتماداته المستندية ولا تمويل استيرادات الحكومة للمشكلات".
وأضاف، أنَّ "العراق مصنف (b) سالب وهو تصنيف غير جيد ولا يمكن أن تكون أي وحدة أعلى من تصنيف البلد، سيبقى TBI مصرفاً شبه مركزي لكثرة مراسليه وقوة رأسماله وأرباحه العالية".
يشار الى ان مصرف (TBI) هو المصرف العراقي الوحيد الذي يحق له إرسال حوالات إلى الخارج، بسبب الديون المترتبة على البلاد التي تمنع إرسال الحوالات والعمليات مع مصرفي الرشيد والرافدين.

رغد دحام
 

اخبار ذات الصلة